محافظ بنك إنكلترا: بريطانيا قد تحتاج "بعض الوقت" للوصول إلى توافق بشأن بريكست

طباعة

قال محافظ بنك إنكلترا، مارك كارني - بعد أن توصلت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إلى تأجيل محتمل لمدة 6 أشهر للانسحاب من الاتحاد الأوروبي - إن الساسة البريطانيين قد يحتاجون بعض الوقت لإيجاد سبيل للمضي قدما في هذا الانسحاب.

ومتحدثا أثناء اجتماع لمجموعة منتدى مارشال في واشنطن، قال كارني إن خطر انفصال بدون اتفاق تراجع لكن يجب الانتظار لمعرفة هل سيجري استغلال الوقت الإضافي بصورة جيدة.

وأضاف قائلا "هذا (التأجيل) يتيح فسحة زمنية للعملية السياسية، وخصوصا في المملكة المتحدة، لتحقيق توافق داخل مجلس العموم حول شكل الاتفاق. سنرى كيف سيتم استغلال هذا الوقت".

وقال كارني "حتى أمس كان يمكن القول إن الوقت نفد أمام المملكة المتحدة للوصول إلى ذلك التوافق... توجد الآن محادثات بين الأحزاب لمحاولة إيجاد ذلك التوافق. وهذا قد يستغرق بعض الوقت".