انخفاض مبيعات السيارات الصينية بأقل وتيرة في 7 أشهر بفضل تخفيضات ضريبية

طباعة

أظهرت بيانات أن مبيعات السيارات الصينية تراجعت مرة أخرى في مارس/آذار لكن وتيرة التراجع كانت الأقل في سبعة أشهر فيما خفضت شركات صناعة السيارات أسعار البيع بالتجزئة لتعزيز القطاع بعد أن أجرت بكين تخفيضات ضريبية لتحفيز المستهلكين على الإنفاق.

وقالت رابطة مصنعي السيارات الصينية إن المبيعات هبطت 5.2%، مقارنة مع مستواها قبل عام لتصل إلى 2.52 مليون سيارة، وهو تاسع انخفاض شهري على التوالي في أكبر سوق للسيارات في العالم.

لكن هذا الانخفاض كان الأدنى منذ أغسطس/آب 2018.

وقال مساعد الأمين العام للرابطة وهي الأكبر في قطاع السيارات بالبلاد، شو هايدونغ "شهدنا تعافيا أفضل في مارس. نشعر بالتفاؤل ونتمنى أن نشهد نقطة تحول بحلول يوليو  أو أغسطس".

وأضاف أن من المتوقع أن يساعد خفض ضريبة القيمة المضافة في إعطاء دفعة لمبيعات السيارات. وقال "خفض ضريبة القيمة المضافة يمكن أن يعزز الإنتاج والتوظيف ومن ثم فإن تطبيق السياسة بشكل فعال قد يؤدي إلى انتعاش السوق".

وخفضت الصين ضريبة القيمة المضافة لقطاع الصناعات التحويلية إلى من 16% إلى 13%، وهو ما يشجع بعض مصنعي السيارات مثل بي.إم.دبليو ومرسيدس-بنز على خفض الأسعار.