عام على تقسيم بورصة الكويت

طباعة

أنهت بورصة الكويت العام الأول على تقسيمها بمكاسب لافتة، بعد أن دشنت في إبريل من العام الماضي أكبر عملية تغير وتطوير في تاريخها، أسفرت عن تقسيمها الى ثلاثة أسواق، وإلى استحداث مؤشرات وزنية دقيقة بدلاً من تلك التي تم العمل بها لسنوات مضت.

المزيد من التفاصيل في سياق التقرير التالي.