الاقتصاد العالمي وتأجيل خروج بريطانيا يدعمان ثقة المستثمر الألماني في أبريل

طباعة

أظهر مسح من ZEW تحسناً في ثقة المستثمرين الألمان للشهر السادس على التوالي في أبريل نيسان، في ظل تحسن توقعات نمو أكبر اقتصاد أوروبي وسط اقتصاد عالمي يبدي متانة وإرجاء خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقال معهد الأبحاث إن مسحه الشهري أظهر تحسن معنويات المستثمرين إلى 3.1 من 3.6- في مارس آذار، وكان الاقتصاديون يتوقعون زيادة أقل إلى 0.8.

ونزل مؤشر مختلف يقيس تقييم المستثمرين للأوضاع الاقتصادية الحالية إلى 5.5 من 11.0 في الشهر السابق. وكانت الأسواق تتوقع تراجعاً إلى 8.0.

وقال رئيس ZEW إن التحسن الطفيف في المعنويات الاقتصادية يستند بشكل كبير إلى الآمال في نمو الاقتصاد العالمي بمعدل أقل سوءاً مما كان متوقعاً.

وقال "إرجاء الموعد النهائي لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ربما ساهم أيضا في تحسن التوقعات الاقتصادية".