"ماركة" تدرج أسهمها في سوق دبي المالي 25 سبتمبر الجاري

طباعة
أعلنت شركة ماركة ("ماركة")، التي تأسست حديثاً برأس مال قدره 500 مليون درهم، وتعد أول شركة مساهمة عامة تنشط في قطاعي التجزئة والضيافة في دولة الإمارات العربية المتحدة، عن أنه سيتم إدراج أسهمها والبدء في تداولها في سوق دبي المالي اعتباراً يوم الخميس 25 سبتمبر تحت رمز التداول "ماركة" – (MARKA). وتستهدف "ماركة" تحقيق نمو يتمحور حول تملك وتقديم امتيازات لعلامات تجارية رائدة، فضلاً عن إدخال مفاهيم جديدة وفريدة ضمن قطاعي التجزئة والضيافة، وقد نجحت الشركة خلال الشهور الماضية بإبرام اتفاقيات شراكة مع عدد من أبرز العلامات التجارية العالمية في قطاعي التجزئة والضيافة، ومن المقرر أن تعلن الشركة خلال الأسبوع الحالي عن العلامات التجارية الدولية التي تم التعاقد معها. وقال جمال الحاي، رئيس مجلس إدارة ماركة: "يسعدنا الإعلان عن موعد إدراج وتداول أسهم الشركة في أعقاب حصولنا على الموافقات النهائية بهذا الشأن من هيئة السلع والأوراق المالية، ونود أن نشكر كلاً من الهيئة وسوق دبي المالي على تعاونهما ودعمها في كافة مراحل تأسيس الشركة وإدراج أسهمها للتداول". وأضاف جمال الحاي بقوله: "يتزامن إدراج أسهم الشركة للتداول كأول شركة مساهمة عامة تنشط في قطاع التجزئة بالإمارات مع قيام الشركة بتنفيذ خطط للاستفادة من آفاق النمو الكبيرة المتاحة في قطاعي التجزئة والضيافة اللذين يعدان من أسرع القطاعات نموا في دولة الإمارات العربية المتحدة، وكلنا ثقة بأن ماركة تتمتع بوضع متميز يؤهلها لتحقيق قيمة مضافة لكل من مساهمينا وعملائنا". وكان سوق دبي المالي قد قام بتحويل سجل مساهمي شركة ماركة إلى النظام الإلكتروني في السوق، ودعا المساهمين في الشركة والراغبين بالتداول على أسهمهم ضرورة إيداع نسخة طبق الأصل من إخطارات التخصيص الأصلية لدى قطاع الإيداع والتقاص والتسوية (المقاصة) أو لدى أحد الوسطاء المرخصين في السوق، من أجل تحويلها من المقاصة إلى أحد الوسطاء المرخصين. كما دعا سوق دبي المالي المساهمين الذين لا يحملون رقم مستثمر وحساب تداول لدى وسيط، العمل على إصدار الرقم وحساب التداول قبل إدراج الشركة في السوق ليتاح لهم التداول على أسهمهما فور الإدراج.