الذهب يستقر قرب أدنى مستوياته في 4 أشهر مع صعود الدولار

طباعة

استقرت أسعار الذهب قرب أدنى مستوياتها في 4 أشهر، مع صعود الدولار بفضل بيانات قوية لمبيعات التجزئة في الولايات المتحدة، وهو ما غطى على دعم تلقاه المعدن النفيس من بيانات أوروبية ضعيفة لقطاع الصناعات التحويلية أججت بعض القلق بشأن النمو العالمي.

وسجل الذهب في المعاملات الفورية 1274.1 دولار للأونصة في أواخر جلسة التداول بالسوق الأمريكي، بعدما هبط في وقت سابق من الجلسة إلى 1270.63 دولار وهو أدنى مستوى له منذ السابع والعشرين من ديسمبر/كانون الأول.

وخسر الذهب أكثر من 1% في أسبوع تداول أقصر من المعتاد بسبب عطلة غدا الجمعة، وهو رابع انخفاض أسبوعي على التوالي.

وتراجعت عقود الذهب الأمريكية 0.1 في المئة، لتبلغ عند التسوية 1276 دولارا للأونصة.

وستكون معظم الأسواق مغلقة في عطلة الجمعة العظيمة في 19 أبريل/نيسان.

وارتفع الدولار مقابل سلة من ست عملات رئيسية، بعدما سجلت مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة في مارس/آذار أكبر زيادة في عام ونصف العام، وهو ما يشير إلى تحسن النمو الاقتصادي في الربع الأول بعد بداية متعثرة.

ويجعل صعود الدولار الذهب أكثر تكلفة لحائزي العملات الأخرى.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.2% إلى 14.97 دولار للأونصة بينما صعد البلاتين 1.6% إلى 897.00 دولارا للأونصة، بعد أن سجل في وقت سابق من الجلسة أعلى مستوى له في حوالي أسبوع عند 899.89 دولار.

وارتفع البلاديوم 1.1 بالمئة إلى 1417.50 دولار للأونصة، بعد أن قفز في وقت سابق إلى أعلى مستوى في أسبوعين عند 1421.01 دولار.