استطلاع لرويترز: المركزي التركي من المتوقع أن يبقي الفائدة مستقرة حتى يوليو

طباعة

أظهر استطلاع لرويترز أن من المتوقع أن يبقي البنك المركزي التركي سعر الفائدة الرئيسي بلا تغيير عند 24% في اجتماعه الأسبوع القادم، وتوقع خبراء اقتصاديون أن يبدأ البنك تيسير السياسة النقدية في يوليو/تموز وأن يخفض الفائدة حوالي 250 نقطة أساس بحلول نهاية العام.

وتوقع جميع الخبراء الاقتصاديين الستة العشر الذين شملهم استطلاع رويترز أن المركزي التركي سيبقي سعر الريبو بلا تغيير في اجتماع لجنته للسياسة النقدية في الخامس والعشرين من أبريل/نيسان.

وقال المركزي التركي إنه سيبقي على تشديد السياسة النقدية حتى يظهر التضخم تحسنا مقنعا.

وقفزت أسعار الغذاء في وقت سابق هذا العام وهو ما رفع تضخم أسعار المستهلكين إلى حوالي 20% على الرغم من مساع غير تقليدية لخفضه.

وهبطت الليرة التركية حوالي 9% مقابل الدولار الأمريكي منذ بداية العام الحالي مع تضررها من مخاوف بشأن احتياطيات البنك المركزي من العملات الأجنبية وتوتر الروابط مع الولايات المتحدة والشكوك التي أحاطت بنتائج انتخابات محلية.

وفي استطلاع رويترز، بلغ متوسط التوقعات لسعر الفائدة الرئيسي بحلول نهاية العام 21.50%. وفي الاستطلاع السابق توقع خبراء اقتصاديون أن تهبط الفائدة إلى 20.75% بحلول نهاية العام.

وأبقى البنك المركزي سعر الفائدة عند 24% منذ سبتمبر/أيلول عندما كان الاقتصاد التركي في خضم أزمة عملة زجت به إلى الركود.

وسيعلن المركزي التركي قراره بشأن معدلات الفائدة في الخامس والعشرين من أبريل/نيسان.