وزير التجارة والصناعة الياباني: نتوقع أثراً محدوداً لوقف أمريكا إعفاءات نفط إيران

طباعة

قال وزير التجارة والصناعة الياباني إن اليابان تتوقع أثرا محدودا لقرار الولايات المتحدة عدم تجديد الإعفاءات التي منحتها في السابق من عقوبات استيراد نفط إيران.

وطالبت الولايات المتحدة أمس الاثنين أن يوقف جميع مشتري النفط الإيراني وارداتهم بحلول أول مايو أيار أو مواجهة عقوبات، في مسعى لتجفيف منابع إيرادات طهران من النفط، مما دفع أسعار خام القياس العالمي لأعلى مستوياتها في ستة أشهر. واليابان من مجموعة الدول التي نالت في السابق إعفاءات من العقوبات.

وقال وزير الاقتصاد والتجارة والصناعة هيروشيجي سيكو للصحفيين إن الحكومة لا ترى أي حاجة للسحب من احتياطيات النفط المحلية بعد القرار الأمريكي.

وقلصت اليابان، رابع أكبر مستهلك للنفط في العالم، اعتمادها على إمدادات الخام الإيراني. وقال سيكو إن نفط إيران يشكل حوالي ثلاثة بالمئة من المشتريات.

وقال "سنراقب أسواق النفط العالمية عن كثب ونتبادل الرؤى مع الشركات اليابانية المعنية بواردات النفط وربما ندرس اتخاذ تدابير لازمة".

وأفادت مصادر بالصناعة وبيانات رفينيتيف أيكون أن المصافي اليابانية علقت واردات النفط الإيراني بعد شراء 15.3 مليون برميل بين يناير كانون الثاني ومارس آذار قبل انتهاء مدة إعفائها من العقوبات.