وزير الطاقة السعودي: لا حاجة لتحرك فوري بعد إنهاء إعفاءات نفط إيران

طباعة


قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إنه لا يرى حاجة إلى زيادة إنتاج النفط على الفور بعد أن أنهت الولايات المتحدة الإعفاءات الممنوحة لبعض مشتري الخام الإيراني، لكنه أضاف أن تركيز بلاده سيظل منصبا على موازنة أسواق النفط العالمية.

وأَضاف الفالح إنه يسترشد بالعوامل الأساسية لسوق النفط، لا الأسعار، وإن مخزونات النفط العالمية تواصل الارتفاع.

كما أشار وزير الطاقة السعودي خالد الفالح اليوم الأربعاء إن إنتاج المملكة من الخام سيظل في حدود التخفيضات التي تقودها أوبك لكن أكبر بلد مصدر للنفط في العالم سيتجاوب مع حاجات عملائه، مضيفاً  إنه "سيكون هناك تغيير طفيف للغاية" في إنتاج المملكة النفطي في مايو أيار مقارنة مع الشهرين الأخيرين، وإن مخصصات خام أرامكو السعودية لشهر يونيو حزيران ستتقرر خلال أسبوعين.