وزير النفط العراقي: لدينا القدرة على تعزيز الإنتاج لكن الأولوية لإبقاء الأسواق مستقرة

طباعة


قال وزير النفط العراقي إن بلاده قادرة على زيادة إنتاجها النفطي إلى ستة ملايين برميل يوميا إذا اقتضت الضرورة، لكنها ملتزمة بتخفيضات الإنتاج التي تقودها أوبك ولن تتخذ إجراء أحاديا لتعزيز المعروض.

وأضاف الوزير ثامر الغضبان أنه لا يوجد نقص نفطي حاد في الوقت الراهن، لكن العراق سيواصل مراقبة السوق لتقييم الحاجة إلى كميات إضافة خلال اجتماع أوبك القادم.

كانت الولايات المتحدة قررت الاثنين عدم تجديد الاستثناءات الممنوحة منذ العام الماضي من العقوبات المفروضة على إيران لبعض مشتري الخام من طهران، متخذة موقفا أشد مما كان متوقعا وموقدة شرارة موجة صعود في أسعار النفط لمخاوف من نقص في المعروض.

هاذ وأشار أن بلاده ستجتمع قريبا مع السلطات في حكومة كردستان العراق لمناقشة القضايا ذات الصلة بصادرات النفط من المنطقة شبه المستقلة إضافة إلى اتفاق الموازنة.

وأضاف الوزير ثامر الغضبان أنه تجري دراسة زيادة طاقة الإنتاج من حقول كركوك النفطية 50 بالمئة من المستويات الحالية.

مؤكدا أن بلاده تريد أسعار نفط عادلة للمنتجين، مضيفا أنه يعتقد أن الأسعار تحسنت.