جنوب السودان يقول إن نفطه يتدفق بسلاسة رغم إضراب في ميناء سوداني

طباعة

قال وزير النفط في جنوب السودان إن نفط البلاد يتدفق بسلاسة، وإنه تم حل المشكلات المتعلقة باستيراد الكيماويات اللازمة للحفر والناجمة عن إضراب في ميناء بالسودان المجاور.

وميناء بورسودان في السودان هو مركز شحن النفط الرئيسي لجنوب السودان الحبيس. وتعطلت الكيماويات التي يستوردها جنوب السودان عبر الميناء لاستخدامها في أنشطة الحفر النفطي أواخر الأسبوع الماضي بعدما بدأ عمال النفط في الميناء إضرابا.

وقال وزير النفط بجنوب السودان إزيكيل لول جاتكوث إن هذه الكيماويات ستُشحن إلى جنوب السودان اليوم.

وأضاف خلال زيارة للسودان لبحث المسألة مع المسؤولين السودانيين "يمكنني أن أطمئن العالم وشعب جنوب السودان بأن نفط جنوب السودان يتدفق بسلاسة دون أي صعوبات".

وأشار إلى أن الكيماويات تعطلت في الميناء ثلاثة أيام.

وتابع "ستخرج الكيماويات الموجودة في بورسودان اليوم متجهة إلى جنوب السودان".

وكان وزير الإعلام في جنوب السودان قال يوم الجمعة إن صادرات البلاد من النفط تعطلت بسبب الإضرابات والاحتجاجات في بورسودان، لكن المسؤولين السودانيين قالوا إنه لا يوجد أي تعطل للصادرات.

ويقول جنوب السودان، الذي يشحن نفطه عبر السودان من خلال خط أنابيب إلى بورسودان، إن إنتاجه الحالي من النفط يبلغ 135 ألف برميل يوميا.