كارني يتوقع "أكثر من زيادة واحدة" في معدلات الفائدة البريطانية على مدار الأعوام الثلاثة القادمة

طباعة

قال محافظ بنك إنكلترا، مارك كارني إن من المرجح أن يقرر البنك زيادات في معدلات الفائدة على مدار الأعوام الثلاثة القادمة إذا تفادت بريطانيا صدمة في الخروج من الاتحاد الأوروبي وإذا أظهر الاقتصاد أداء يجاري توقعات البنك المركزي.

وأبلغ كارني وسائل إعلام بريطانية بعد أن أبقى بنك إنكلترا معدلات الفائدة مستقرة في وقت سابق يوم الخميس "في تلك البيئة، بيئة من المحتمل أن تهبط فيها البطالة إلى أدنى مستوى منذ بدايات عقد السبعينيات... ستكون هناك بعض الزيادات في أسعار الفائدة.. بعبارة أخرى أكثر من زيادة واحدة".

وقال أيضا إن الاقتصاد البريطاني من المرجح أن يكون أقل اعتمادا على إنفاق المستهلكين في قيادة النمو إذا غادرت البلاد الاتحاد الأوروبي بدون صدمة اقتصادية قوية، لكن استثمارات الشركات من المرجح أن تواصل الهبوط في تلك الأثناء.