الذهب يهبط لأدنى مستوى في 4 أشهر بعد أن بدد مجلس الاحتياطي الآمال في خفض قريب للفائدة

طباعة

هبطت أسعار الذهب لأدنى مستوياتها في أكثر من أربعة أشهر، بعدما بددت لجنة السوق المفتوحة بمجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأمريكي) أي آمال في خفض لأسعار الفائدة في الأجل القريب، وهو ما أضعف الطلب على المعدن النفيس الذي لا يدر عائدا.

وتراجع الذهب في المعاملات الفورية 0.4% إلى 1271.24 دولار للأونصة في أواخر جلسة التداول في سوق نيويورك، بعدما لامس في وقت سابق من الجلسة أدنى مستوى له منذ نهاية ديسمبر/كانون الأول 2018 عند 1265.85 دولار.

وانخفضت العقود الأمريكية للذهب واحدا في المئة، لتبلغ عند التسوية 1272 دولارا للأونصة.

وأبقى المركزي الأمريكي على أسعار الفائدة بدون تغيير يوم الأربعاء، في تحرك توقعته السوق.

وتعرض الذهب لضغوط أيضا من صعود الدولار مقابل عملات رئيسية منافسة، بفعل تعليقات المركزي الأمريكي، وهو ما يجعل الذهب المقوم بالعملة الأمريكية أعلى تكلفة لحائزي العملات الأخرى.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة 0.3 في المئة إلى 14.63 دولار للأونصة، في حين تراجع البلاتين 1.6 في المئة إلى 849.81 دولار للأونصة بعد أن لامس أدنى مستوى في شهر.

وزاد البلاديوم 0.2 بالمئة إلى 1355.51 دولار للأونصة، بعد أن سجل في الجلسة السابقة أدنى مستوى منذ الخامس والعشرين من يناير/كانون الثاني عند 1309.67 دولار.