الين يرتفع لأعلى مستوى في 3 أشهر مقابل الدولار بفعل مخاوف الرسوم الأمريكية

طباعة

ارتفع الين الياباني لأعلى مستوى في ثلاثة أشهر مقابل الدولار في الوقت الذي يقبل فيه المستثمرون على العملة التي تُعتبر ملاذا آمنا بفعل المخاوف من احتمال تصاعد النزاع التجاري بين الولايات المتحدة والصين.

وتبدأ محادثات تجارية تمتد ليومين في واشنطن ويترقب المتعاملون ليروا ما إذا كان بمقدور المفاوضين الصينيين والأمريكيين إنقاذ اتفاق لمنع زيادة الرسوم الجمركية الأمريكية.

وتصدر الدولار الاسترالي، وهو مؤشر على آفاق الاقتصاد الصيني والدولار الأمريكي واليوان الصيني في معاملاته الخارجية قائمة العملات المتأثرة سلبا بتصاعد التوترات التجارية.
ونزل اليوان 0.5% اليوم إلى أدنى مستوى في 4 أشهر عند 6.8 ليتجه صوب تسجيل أسوأ انخفاض لـ4 أيام في عام.

وبخلاف المرات السابقة حين استفاد الدولار من تصاعد المخاوف التجارية، دفع أحدث تهديد من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بزيادة الرسوم الجمركية على الواردات الصينية خبراء السوق للتركيز على التأثير السلبي الذي سينال من واشنطن.
ودفع احتمال تصاعد النزاع الين للارتفاع على مدى الأيام الماضية.

وارتفع الين 0.3% مقابل الدولار وهو أعلى مستوى في 3 أشهر، مما يصل بمكاسب العملة إلى أكثر من 1% منذ بداية الشهر الجاري.