ألمانيا تخفض تقديراتها لإيرادات الضرائب مع تراجع نمو الاقتصاد

طباعة

خفضت ألمانيا خفضت تقديراتها لإيرادات الضرائب بسبب تراجع النمو، وهو ما يترك مجالا محدودا لإجراءات مالية إضافية للتصدي لتباطؤ في أكبر اقتصاد في أوروبا، بحسب ما قالت وزارة المالية.

وخفضت الحكومة تقديرات إيرادات الضرائب للعام 2019 إلى 793.7 مليار يورو (حوالي 892.28 مليار دولار)، من تقديراتها السابقة البالغة 804.6 مليار يورو.

وأظهرت وثيقة نشرتها وزارة المالية أن الإيرادات الضريبية في جميع الولايات في ألمانيا من المتوقع أن تنخفض بحوالي 124.3 مليار يورو عن التوقعات السابقة التي صدرت في نوفمبر تشرين الثاني.

وعلى مدار الفترة من 2019 إلى 2023 تتوقع الحكومة الاتحادية أن إيرادات الضرائب ستقل عن التوقعات السابقة بحوالي 70.6 مليار يورو.

وقالت وزارة المالية إن الانخفاض المتوقع في إيرادات الضرائب يعني أن الميزانية الاتحادية ستواجه عجزا قدره 10.5 مليار يورو حتى 2023.

وقال وزير المالية أولاف شولتس إن الاقتصاد الألماني يواجه تراجعا في النمو لكنه لا يتجه نحو أزمة ولا توجد حاجة إلى تحفيز مالي إضافي.