الحكومة الفرنسية تدعو لانهاء اضراب "ايرفرانس" الذي يكلف الشركة خسائر 15 مليون يورو يوميا

طباعة
اعربت الحكومة الفرنسية عن قلقها من اضراب طياري شركة الخطوط الجوية الفرنسية (اير فرانس) الذي دخل يومه الثالث اذ يهدد خلاف على خفض التكاليف في الشركة بالغاء 60 بالمئة من رحلاتها، وقال رئيس الوزراء "مانويل فالس" في تصريحات نقلتها "رويترز" ان الاضراب يضر باير فرانس كثيرا وبوضعها المالي وصورة البلاد وجاذبيتها. كما دعا وزير الميزانية "ايمانويل ماكرون" لايجاد حل سريع للازمة خاصة إن الإضراب يكلف الشركة يوميا ما بين عشرة ملايين و15 مليون يورو،وينظم الطيارون اضرابا يستمر اسبوعا احتجاجا على خطة اير فرانس التوسع في رحلات منخفضة التكلفة لعلامتها التجارية ترانسافيا من خلال فتح مكاتب جديدة في الخارج في مواجهة المنافسة الضارية من شركات طيران منخفض التكلفة.