النفط يرتفع بفضل عوامل الإمدادات رغم توترات التجارة

طباعة

ارتفعت أسعار النفط حتى في الوقت الذي تسبب فيه بدء تنفيذ زيادة أمر بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للرسوم الجمركية على سلع صينية بقيمة 200 مليار دولار في إبقاء التوترات مرتفعة في النزاع التجاري بين أكبر اقتصادين في العالم.

وارتفعت العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت 67 سنتا إلى 71.06 دولار للبرميل، بعد أن لامست المستوى المرتفع البالغ 71.23 دولار للبرميل.

وصعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 35 سنتا إلى 62.05 دولار للبرميل بعد أن بلغت 62.49 دولار للبرميل في وقت سابق.

ويتجه خام برنت وخام غرب تكساس الوسيط لتحقيق مكاسب محدودة على أساس أسبوعي.

قامت الولايات المتحدة بتصعيد حرب الرسوم الجمركية مع الصين يوم الجمعة عبر زيادة الرسوم على سلع صينية بقيمة 200 مليار دولار إلى 25 بالمئة، لكن مفاوضات ستتواصل يوم الجمعة.

وأصدر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أوامر زيادة الرسوم الجمركية، قائلا إن بكين "خرقت الاتفاق" عبر التنصل من تعهدات سابقة. كما قال إنه سيبدأ الإعداد يوم الجمعة لفرض رسوم بنسبة 25% على واردات صينية أخرى بقيمة 325 مليار دولار.

وتتلقى الأسعار الدعم بفضل شح الإمدادات في ظل استمرار تخفيضات الإنتاج التي تنفذها منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والعقوبات الأمريكية على إيران وفنزويلا.