المريشد: ارتفاع اسعار البيوتان واعادة تقييم المخزون وراء خسائر "كيان" في الربع الثاني

طباعة
في حديث خاص لــ CNBC عربية اكد رئيس مجلس أدارة شركة "كيان" السعودية للبتروكيماويات مطلق بن حمد المريشد  ان خسائر الشركة محاسبية بسبب تغير تقييم المخزون واعتماد انتاج "كيان" بنسبة  83% على غاز البيوتان الذي ارتفع سعره بشكل هائل في الفترة الماضية. وأوضح المريشد ان سعر  البيوتان حاليا  في سوق الجبيل يتراوح ما بين 650 و700  دولار وهو ما يقارب السعر في هيوستن الامريكية بسبب تأثير الغاز الصخري ، واضاف ان "كيان" شيدت مصنعها بتكلفة 12.5 مليار دولار، وأوضح المريشد ان اللقيم الخاص بشركة كيان يختلف كليا عن الشركات الاخرى العاملة في السعودية. واشار المريشد في حديثه لــ CNBC عربية  ان اجمالي وصافي الربح يعتمد على المخزون والذي يعتبر تقييمه مسالة وقتية والاهم بالنسبة للشركة هو استمرار انتاج المصنع بلاتوقف طوال العام ،وانتاج المصنع يقسم الى قسمين : الاول للبيع الخارجي والثاني يدخل في منتجات اخرى لذا نجد فرق بين الانتاج والمبيعات، واشاد المريشد بالاستفادة التي تعود على "كيان" من الابحاث التي تقدمها "سابك". وفيما يختص بديون الشركة صرح المريشد ان قيمتها بنحو  35 مليار ريال وقد حصلت عليها "كيان" بضمان من "سابك" ولا توجد خطط لاعادة هيكلة الديون حاليا كما لا يوجد مبرر لتخفيض رأس المال حيث ان "كيان" قادرة على السداد في المواعيد المحددة مشددا في الوقت النفسه ان كيان لديها القدرة والملاءة المالية ان تدفع قروضها كل نصف سنة دون الاستعانة بشركة "سابك". وأكد المريشد في حديثه ان الشركة مستقبلها جيد ووضعها جيد لكن يلزمها بعض الوقت، لكنه لم يعطي زمنا محددا بسبب المتغيرات في السوق وفي اسعار البيوتان والمنتجات والبولي كربونات، لكنه شدد في الوقت نفسه على ان الشركة تزخر بعمليات تشغيليه جيدة وبانتاج جيد لكنها تخضع لتقلبات السوق.