صادرات إيران من النفط الخام تهبط في مايو إلى 500 ألف برميل يومياً أو أقل

طباعة

أظهرت بيانات لتتبع الناقلات أن صادرات إيران من النفط الخام هبطت في مايو أيار إلى 500 ألف برميل يومياً أو أقل، بعد أن شددت الولايات المتحدة عقوباتها على المصدر الرئيسي للإيرادات لطهران وهو ما يفاقم خسائر في الإمدادات العالمية.

وأعادت واشنطن فرض عقوبات على إيران في نوفمبر تشرين الثاني مستهدفة خفض صادرات الخام الإيراني إلى الصفر. وأنهت الولايات المتحدة هذا الشهر إعفاءات كانت منحتها لثمانية مستوردين للنفط الإيراني.

وبالرغم من ذلك، صدرت إيران ما بين 250 ألف إلى 500 ألف برميل يومياً من النفط منذ بداية مايو أيار، وفقاً لمصدرين بالصناعة يرصدان التدفقات. وأظهرت بيانات من ريفينيتيف ايكون شحنات من الخام عند حوالي 250 ألف برميل يومياً وصادرات من الخام والمكثفات، وهو نفط خفيف، عند حوالي 400 ألف برميل يومياً.

ويتجه الجانب الأكبر من الشحنات إلى آسيا. ولم يتضح من هو المشتري وما إذا كان النفط يتجه إلى مستهلكين أو إلى مستودعات للتخزين.

هذا وهبطت صادرات إيران النفطية بأكثر من النصف منذ أبريل نيسان عندما شحنت الجمهورية الإسلامية ما يقل من مليون برميل يومياً. وأيضاً أقل من 20% من الشحنات التي أرسلتها إيران في أبريل نيسان 2018 والتي بلغت أكثر من 2.5 مليون برميل يومياً.