أكثر من 10 ملايين شخص لن يذهبوا إلى العمل بسبب Game Of Thrones

طباعة

مع عرض الحلقة الأخيرة من مسلسل Game Of Thrones الذي حاز على شهرة كبيرة من المتوقع أن يمتد حداد الأميركيين على مسلسلهم المفضل إلى عملهم.
حيث أشارت دراسة إلى أن أكثر من 4.9 ملايين أمريكي لن يذهبوا إلى العمل صباح الإثنين بعد عرض الحلقة، مستعملين إما إجازاتهم المرضية أو حتى أيام إجازاتهم السنوية.
إضافةً لذلك، هناك حوالي 5.8 ملايين عامل أميركي يعملون في مساء يوم الأحد لن يذهبوا لعملهم لمشاهدة الحلقة مستعملين نفس الأعذار التي ذكرناها سابقاً.

الحلقة التي ستظهر من سيجلس على العرش الحديدي ستؤثر على أداء أكثر من 27 مليون عامل أمريكي، حيث أنه كما ذكرنا لن يحضر 10.7 ملايين عامل إلى أشغالهم، بينما سيتأخر عن العمل حوالي 2.9 مليون شخص، وسيعمل أكثر من 3.4 ملايين شخص من المنزل، وملايين من الناس ستقل إنتاجيتهم في هذا اليوم.

يذكر أن حوالي 20 مليون موظف أمريكي قالوا أن المسلسل قد أثر على أدائهم منذ بداية عرض الحلقة الأولى من الموسم الأخير في 14 ابريل، بينما 4.4 ملايين موظف قالوا أنهم لم يذهبوا للعمل بالفعل ليوم واحد على الأقل لهذا السبب.