الأسهم الهندية تحقق أكبر مكاسبها منذ سبتمبر 2013 وصعود الروبية والسندات

طباعة

حققت الأسهم الهندية أكبر مكاسبها ليوم واحد منذ سبتمبر أيلول 2013 وارتفعت الروبية والسندات بعدما أظهر استطلاع لآراء الناخبين لدى خروجهم من مراكز الاقتراع أن رئيس الوزراء ناريندرا مودي سيفوز بولاية ثانية بل وتفويض أكبر منه في 2014.

ومن المتوقع أن يفوز التحالف الوطني الديمقراطي الذي يتزعمه مودي بما بين 339 و365 مقعداً في البرلمان المؤلف من 545 مقعداً عند فرز الأصوات يوم الخميس بعد الجولة السابعة من الانتخابات التي انتهت يوم الأحد.

وأغلق مؤشر بورصة نيودلهي مرتفعا 3.69% عند 11828.25 نقطة بينما اغلق مؤشر بورصة بومباي مرتفعاً 3.75% عند 39352.67 نقطة، في أكبر مكسب يومي للمؤشرين منذ العاشر من سبتمبر أيلول 2013.

وتحركت السندات والروبية الهندية في نطاق ضيق في الأسابيع الأخيرة مع عزوف المستثمرين في انتظار نتيجة الانتخابات.

وجرى تداول الروبية القابلة للتحويل عند 69.73-69.74 روبية للدولار بحلول الساعة 1107 بعد أن ارتفعت إلى 69.35 في الصفقات المبكرة التي تخللتها مكاسب وصلت إلى 1.2%.

وبلغت العائد علي السندات الهندية القياسية لأجل عشرة أعوام 7.29%، منخفضاً 7 نقاط أساس عن الجلسة السابقة وبعد أن نزل لفترة وجيزة إلى 7.27%.