أسهم أوروبا ترتفع وبورصة اليونان تقفز بعد الدعوة لانتخابات مبكرة

طباعة

ارتفعت الأسهم الأوروبية بقيادة شركات صناعة السيارات، بعدما أكدت فيات كرايسلر ورينو على إجراء محادثات اندماج بينهما، بينما كانت العوامل السياسية الإقليمية هي المحرك الرئيسي للتعاملات الأوسع نطاقا.

وزاد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.2%، مع صعود معظم أسواق الدول بعد نتائج انتخابات البرلمان الأوروبي التي أظهرت تأييدا قويا للأحزاب المؤيدة للاتحاد الأوروبي.

وأغلقت الأسواق البريطانية والأميركية في عطلات، ومن ثم كانت السيولة شحيحة وسجلت أحجام التداول على المؤشر ستوكس 600 أدنى مستوياتها منذ أواخر أغسطس/آب.

وتلقت المعنويات دعما من دعوة رئيس الوزراء اليوناني أليكسيس تسيبراس إلى جراء انتخابات مبكرة، بعدما مُني حزب سيريزا اليساري الحاكم بهزيمة ثقيلة في الانتخابات الأوروبية.

وقفز مؤشر بورصة أثينا 6.1%، مسجلا أفضل أداء يومي له منذ فبراير/شباط 2016، بدعم من آمال بتشكيل حكومة جديدة أكثر دعما لأنشطة الأعمال من الحكومة الحالية.

وصعدت أسهم فيات كرايسلر ورينو ثمانية بالمئة و12.1% على الترتيب، بدعم من محادثات عن اندماج مزمع. وارتفع مؤشر قطاع صناعة السيارات الأوروبي 1.4%.