الخام الأميركي يرتفع مع تضرر مركز التخزين في كاشينغ من الفيضانات

طباعة

ارتفعت العقود الآجلة للخام الأميركي نحو 1%، بعدما حدت فيضانات في منطقة الغرب الأوسط بالولايات المتحدة من تدفقات الخام من مركز  التخزين الأميركي الرئيسي في كاشينغ بولاية أوكلاهوما.

وبلغت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الأميركي 59.14 دولار للبرميل عند التسوية، مرتفعة 51 سنتا أو 0.9 بالمئة عن إغلاق يوم الجمعة قبل عطلة طويلة.

وقال خبير السوق لدى آر.جيه.أو فيوتشرز في شيكاغو، فيليب ستريبل "يبدو أن الفيضانات أثرت على مراكز التوزيع في الولايات المتحدة، مما عرقل حركة خروج الإمدادات من كاشينغ".

وأغلقت العقود الآجلة لخام القياس العالمي برنت مستقرة عند 70.11 دولار للبرميل، بعدما تذبذبت بين الصعود الهبوط عن مستوى 70 دولارا.

وشهدت الأسعار حالة من الشد والجذب بين المخاوف من تباطؤ النمو الاقتصادي والتوقعات بأن تمدد منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها اتفاقهم على خفض الإنتاج البالغة مدته ستة أشهر.

ومن المقرر أن تجتمع أوبك وحلفاؤها ومن بينهم روسيا، فيما يعرف باسم أوبك+، يومي 25 و26 يونيو حزيران لبحث سياسة الإنتاج، لكن لم يتضح بعد ما إذا كانوا سيمددون اتفاقهم على خفض الإمدادات.

وسجلت عقود برنت الأسبوع الماضي انخفاضا نسبته 4.5%، في حين نزل الخام الأميركي 6.4% في أكبر خسارة أسبوعية له منذ ديسمبر/كانون الأول.