الذهب يرتفع مع تضرر الشهية للمخاطرة بفعل توترات التجارة

طباعة

ارتفعت أسعار الذهب في الوقت الذي يعزف فيه المستثمرون عن المخاطرة بفعل إشارات على تصاعد الحرب التجارية، لكن الدولار القوي كبح ارتفاع المعدن.

كما ارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.2 بالمئة إلى 1281.59 دولار للأونصة، وفي الجلسة السابقة، نزل المعدن الأصفر من ذروة أسبوع عند 1287.32 دولار والتي بلغها يوم الاثنين لكنه تلقى دعما عند نحو 1275 دولارا.

وزاد الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.3 بالمئة إلى 1280.80 دولار للأونصة.

وتلقى أصول الملاذ الآمن طلبا في الوقت الذي ينتاب فيه القلق المستثمرين بشأن آفاق الاقتصاد العالمي بعد تقرير لصحيفة الشعب الصينية قال إن بكين جاهزة لاستخدام معادن الأرض النادرة كوسيلة تأثير في حربها التجارية مع الولايات المتحدة.

وعلى الرغم من انخفاض عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل 10 سنوات لأدنى مستوياتها منذ سبتمبر أيلول 2017، فإن الدولار تمكن من الحفاظ على تماسكه إذ اندفع المستثمرون إلى العملة الأمريكية بفعل مخاوف من تفاقم الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، ارتفع البلاديوم في المعاملات الفورية 0.7 بالمئة إلى 1345.15 دولار للأونصة.

وربحت الفضة 0.3 بالمئة إلى 14.39 دولار للأونصة، بعد أن سجلت أدنى مستوياتها منذ الثالث من ديسمبر كانون الأول في الجلسة السابقة عند 14.25 دولار للأونصة، بينما ارتفع البلاتين 0.3 بالمئة إلى 798.11 دولار للأونصة.