خروج 22 مليار دولار من صناديق الأسهم التي مقرها أميركا وسط التوترات التجارية

طباعة

أظهرت بيانات نشرتها خدمة الأبحاث ليبر التابعة لريفينيتيف أن المستثمرين المنزعجين من التوترات التجارية بين أميركا والصين سحبوا حوالي 22 مليار دولار من صناديق الأسهم التي مقرها الولايات المتحدة في الأسبوع المنتهي في التاسع والعشرين من مايو/أيار.

وسجلت صناديق السندات ذات التصنيف الاستثماري في الولايات المتحدة، والتي تتحرك في تجانس مع الأسهم، تدفقات إلى الخارج بقيمة تزيد عن 5 مليارات دولار في الأسبوع المنتهي يوم الأربعاء وهو أكبر تدفق أسبوعي منذ ديسمبر/كانون الأول 2015، وفقا لليبر.

وحسب بيانات ليبر، اجتذبت صناديق أسواق المال التي مقرها الولايات المتحدة أكثر من 17.5 مليار دولار في الأسبوع المنتهي يوم الأربعاء في سادس أسبوع على التوالي من التدفقات إلى تلك الصناديق.

واجتذبت صناديق سندات الخزانة الحكومية التي مقرها الولايات المتحدة تدفقات بأكثر من 1.4 مليار دولار في الأسبوع المنتهي يوم الأربعاء وهو الأسبوع الثالث على التوالي من التدفقات.