نيكي الياباني يغلق على تراجع جراء مخاوف الحرب التجارية وتباطؤ النمو العالمي

طباعة

هبط المؤشر نيكي القياسي في بورصة طوكيو للأوراق المالية فيما ينتاب المستثمرين القلق إزاء تصاعد المخاطر العالمية والنمو المحلي نتيجة حرب رسوم جمركية طويلة وواسعة النطاق بين الولايات المتحدة وشركاء تجاريين رئيسيين لها.

ونزلت أسهم مجموعة سوفت بنك ذات الثقل على المؤشر 6.2 بالمئة بعد أوردت صحيفة وول ستريت جورنال أن مساعي البنك لجمع أموال لصندوق ثان ضخم اُستقبلت بفتور من بعض كبار مديري الأموال في العام.

وأغلق المؤشر نيكي منخفضا 0.9 بالمئة إلى 20410.88 نقطة وهو أقل مستوى إغلاق منذ التاسع من فبراير شباط. وخلال تعاملات اليوم نزل المؤشر 1.4 بالمئة إلي أقل مستوى في أربعة أشهر ونصف الشهر عند20305.74 نقطة.

كما أن مكاسب الين المتواضعة أضرت بشركات التصدير التي تتعرض لضغوط بالفعل جراء الخلافات التجارية العالمية. ونزل الدولار 0.1 بالمئة إلى 108.19 ين بعدما سجل خلال التعاملات الآسيوية أقل مستوى منذ 14 يناير كانون الثاني عند 108.10 ين في التعاملات الاسيوية.

وفقد سهم فانوك كورب 3.3 بالمئة ونزل سهم ياسكاوا إلكتريك 1.8 بالمئة وتراجع سهم طوكيو إلكترون 2.1 بالمئة وهبط سهم كوماتسو 1.8 بالمئة.

وهبط المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.9 في المئة إلى 1498.96 نقطة.