أسهم أوروبا تغلق مرتفعة بدعم قطاع الرعاية الصحية

طباعة

تعافت الأسهم الأوروبية من خسائرها المبكرة لتغلق على ارتفاع، مدعومة بمكاسب قطاع الرعاية الصحية التي ساهمت في تعويض ضعف القطاعات المتأثرة بالتجارة مثل التكنولوجيا بعد أحدث تطور في الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

ووردت تقارير تفيد بأن الصين ستحقق فيما إذا كانت شركة فيديكس قد أضرت بمصالح العملاء وحقوقهم القانونية، بعدما قالت شركة التكنولوجيا العملاقة هواوي إنه تم تحويل مسار طرود موجهة إليها.

وارتفع المؤشر ستوكس 600 للأسهم الأوروبية 0.4%، ليصعد من أدنى مستوياته في ثلاثة أشهر ونصف الشهر الذي بلغه في وقت سابق اليوم.

وزاد المؤشر داكس الألماني 0.6%، بعد انحسار الضغوط التي تعرض لها جراء هبوط سهم إنفنيون بنسبة 8.1%، بعدما اتفقت شركة صناعة الرقائق على شراء سيبريس لأشباه الموصلات مقابل عشرة مليارات دولار.

وارتفع مؤشر قطاع الرعاية الصحية 1.4%، بعدما انخفض خلال مايو/أيار لكنه تفوق في أدائه كثيرا على أداء المؤشر ستوكس 600 على مدار الشهر الذي شهد إقبال المستثمرين على الملاذات الآمنة في ظل عدم ظهور نهاية للحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين في الأفق.

ونزل مؤشر قطاع التكنولوجيا، المنكشف نسبيا على العلاقات التجارية العالمية المتدهورة، بنسبة 0.3% اليوم الاثنين، مع نزول سهم إيه.إس.إم انترناشونال لصناعة الرقائق أيضا 0.7%.