موديز: النمو العالمي يواجه مخاطر من تنامي ضبابية سياسة التجارة الأميركية

طباعة

قالت موديز للتصنيفات الائتمانية إن إن النمو العالمي يواجه مخاطر من تنامي عدم التيقن في السياسة التجارية الأميركية.

وأضافت أن التصعيد الأخير في التوترات الأميركية الصينية يلقي بظلاله على أفق الاقتصاد العالمي.

وأشارت إلى أن التهديد الأميركي الجديد بفرض رسوم على جميع الواردات القادمة من المكسيك هو تذكير بضبابية السياسة التجارية للولايات المتحدة، بالاضافة إلى تفاقم التوترات بين الولايات المتحدة وإيران قد يخل بالتوازن الدقيق في الشرق الأوسط وربما يدفع أسعار النفط للصعود.

وتوقعت موديز نموا ضعيفا في بريطانيا هذا العام وفي 2020 نتيجة لعدم التيقن بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي وتباطؤ الطلب الخارجي.

وقالت إن التطورات التجارية والجيوسياسية الأخيرة قد تعرض الاقتصاد للخطر إذا تسببت في تراجع كبير للأسواق المالية العالمية وشح التمويل.

كما تعتقد الوكالة أن التضخم الكؤود سيظل يثقل كاهل القوة الشرائية في تركيا.