صندوق النقد: منطقة اليورو تحتاج موازنة تحقق الاستقرار وقواعد مالية مبسطة

طباعة

قالت مديرة صندوق النقد الدولي، كريستين لاغارد إن على منطقة اليورو أن تضع موازنتها للمستقبل على النحو الذي يمكنها من تحقيق الاستقرار في اقتصادها بدلا من مجرد دعم القدرة التنافسية والتقارب الاقتصادي.

وأبلغت لاغارد الصحفيين على هامش اجتماع لوزراء مالية الاتحاد الأوروبي إن على الاتحاد أن يبسط قواعده المالية أيضا. وكان وزراء المالية يبحثون مخطط ميزانية للدول التسع عشرة التي تستخدم اليورو.

وأضافت قائلة "نعتقد أنه بالإضافة إلى القدرة التنافسية والتقارب الاقتصادي، اللذين سيبقيان الوزراء منشغلين اليوم، نعتقد أن هذا لا يكفي، وأن تحقيق الاستقرار سيساعد أيضا."

وتابعت قائلة "تبسيط القواعد المالية سيحقق الكثير أيضا على صعيد تفادي الكثير من الغموض وإعطاء مساحة كبيرة للمناورة. الدين ينبغي أن يكون حجر الزاوية والأداة التشغيلية ينبغي أن تكون نسبة الإنفاق العام إلى الناتج المحلي الإجمالي."