الاتحاد الأوروبي سينتظر تقرير وكالة الطاقة الذرية لاتخاذ قرار بشأن أي انتهاك إيراني

طباعة

ذكر وزير الخارجية الألماني هايكو ماس ومسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي فيدريكا موجيريني يوم الاثنين أن الاتحاد الأوروبي لن يرد على أي انتهاك إيراني لاتفاق 2015 النووي إلا إذا حددت الوكالة الدولية للطاقة الذرية ذلك رسميا.

وقالت موجيريني في مؤتمر صحفي بعد اجتماع دوري لوزراء خارجية الاتحاد "تقييمنا يستند إلى تقارير الوكالة الدولية للطاقة الذرية وليس إلى البيانات. حتى الآن إيران ملتزمة، ونتوقع ونأمل أن تستمر على ذلك".

وقال ماس "سنرى ماذا ستبلغنا به الوكالة الدولية للطاقة الذرية، إذا كان هناك تخصيب لليورانيوم من هذا القبيل".

وكانت إيران أعلنت يوم الاثنين أنها ستتجاوز القيود المتفق عليها دوليا على مخزونها من اليورانيوم منخفض التخصيب خلال عشرة أيام.