نيكي الياباني يهبط وسط تعاملات ضعيفة مع ترقب المستثمرين اجتماع الفدرالي الأميركي

طباعة

هبط المؤشر نيكي القياسي في بورصة طوكيو للأوراق المالية إلى أقل مستوى في أسبوع ونصف أسبوع وسط تعاملات متقلبة الثلاثاء، في ظل عزوف معظم المستثمرين قبل اجتماع لجنة السياسات النقدية الفدرالي الأميركي.

وتراجع المؤشر نيكي 0.7 في المئة ليغلق عند 20972.71 نقطة، وهو أقل مستوى إغلاق منذ السابع من يونيو حزيران. وهبط المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.7 في المئة إلى 1528.67 نقطة.

وكان حجم التداولات ضعيفا، إذ جرى تداول مليار سهم فقط، مقارنة مع متوسط يومي بلغ نحو 1.4 مليار سهم في الشهر الماضي.

وساعدت توقعات بأن يبدأ مجلس الاحتياطي الاتحادي في خفض أسعار الفائدة في تعافي الأسواق العالمية من بيع مكثف نتيجة تصاعد الخلافات التجارية العالمية.

وقال المحللون إن من المستبعد أن يخفض مجلس الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة في اجتماعه الذي يستمر يومين، إلا أن البيان الختامي سيجري تحليله لاستخلاص المؤشرات على أي تحركات محتملة لتيسير السياسة النقدية في الأمد القريب.

وتباين أداء شركات التصدير، فارتفع سهم نينتندو 0.7 بالمئة، في حين خسر سهم سوني كورب 0.2 بالمئة و طوكيو إلكترون واحدا بالمئة.