روسيا تتصدر موردي النفط إلى الصين بـ 1.5 مليون برميل يومياً

طباعة

أصبحت روسيا أكبر مورد للنفط الخام إلى الصين في مايو أيار، مدعومة بطلب قوي من شركات التكرير الخاصة بجانب انخفاض إمدادات إيران.

وأظهرت بيانات من إدارة الجمارك الصينية أن الواردات من روسيا بلغت 6.36 مليون طن في مايو أيار بما يعادل 1.5 مليون برميل يومياً.

وعلى أساس عدد البراميل يومياً، ارتفعت الواردات 4% مقارنة مع نفس الفترة قبل عام، لكنها استقرت مقارنة مع أبريل نيسان حين بلغ إجمالي واردات الصين من النفط الخام مستوى قياسياً على أساس شهري.

وبالنسبة للخمسة أشهر الأولى من العام، بلغت الشحنات من روسيا 30.54 مليون طن أو 1.48 مليون برميل يومياً، مرتفعة 9.8% على أساس سنوي وفقاً لما أظهرته بيانات الجمارك.

وانخفضت إمدادات إيران للصين إلى 254 ألف برميل يومياً في مايو أيار من 789 ألف برميل يومياً في أبريل نيسان و763.6 ألف برميل يومياً قبل عام.

وتوقفت شركتا النفط الصينيتان الكبيرتان سينوبك وسي.ان.بي.سي عن شراء النفط من إيران في مايو أيار بعد انتهاء أجل إعفاءات كانت ممنوحة من العقوبات الأمريكية.

هبطت الواردات من السعودية 25% الشهر الماضي مقارنة مع مستواها قبل عام إلى 1.108 مليون برميل يومياً مقابل 1.53 مليون برميل يومياً في أبريل نيسان.