وزير الزراعة الأميركي: المزارعون "ضحايا" لحرب ترامب التجارية مع الصين

طباعة

أقر وزير الزراعة الأميركي سوني بيرديو بأن المزارعين الأميركيين هم "ضحايا" لحرب الرئيس دونالد ترامب التجارية مع الصين وفقا لمقابلة بُثت اليوم الثلاثاء.

وقال بيرديو لقناة CNN إنه لا يتوقع التوصل إلى اتفاق تجاري حين يجتمع ترامب مع نظيره الصيني شي جين بينغ هذا الشهر خلال قمة مجموعة العشرين في اليابان لكنه يأمل في إبرام اتفاق بنهاية العام.

وخصصت إدارة ترامب دعما للمزارعين، وهم كتلة انتخابية رئيسية ساعدت ترامب المنتمي إلى الحزب الجمهوري على الفوز بالانتخابات في 2016، لكنهم مازالوا ضمن الأكثر تضررا من النزاع التجاري مع الصين.

وقال بيرديو "نعم، أعتقد أنهم أحد ضحايا الخلل التجاري... كنا نعلم أنه عندما نعاقب الصين فإن الرد، إذا جاء، سيكون ضد المزارعين".

وأضاف "أبلغت الرئيس - والرئيس يتفهم - أنه لا يمكنك أن تدفع الفواتير بمشاعر الوطنية... نعلم ذلك وبالتأكيد هو يعلم ذلك. ذلك هو السبب في أنه كان يسعى لتعويض الضرر الذي لحق بهم جراء النزاعات التجارية عبر تسهيلات في السوق".

وكشفت إدارة ترامب الشهر الماضي عن حزمة دعم بقيمة 16 مليار دولار للمزارعين لتعويضهم عن الخسائر التي تكبدوها من الحرب التجارية المستعرة منذ عشرة أشهر مع الصين.

كانت الصين في السابق وجهة لما يزيد على 60 بالمئة من صادرات فول الصويا الأمريكية.