الذهب يتراجع من ذروة 6 سنوات بعد تعليقات مسؤولين بالمركزي الأميركي

طباعة

تراجعت أسعار الذهب من أعلى مستوياتها في 6 سنوات، بعد تعليقات من مسؤولين بمجلس الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأميركي) قلصت التوقعات بأن البنك سيخفض معدلات الفائدة بمقدار نصف نقطة مئوية في الشهر المقبل.

وقال رئيس مجلس الاحتياطي الفدرالي جيروم باول إن البنك المركزي "بمنأى عن الضغوط السياسية القصيرة الأمد"، في الوقت الذي يواجه فيه صناع السياسات صعوبة في اتخاذ قرار بشأن ما إذا كانوا سيخفضون أسعار الفائدة.

وجاءت هذه التصريحات بعدما قال جيمس بولارد رئيس بنك الاحتياطي الفدرالي في سانت لويس إنه لا يعتقد أن البنك المركزي الأميركي يحتاج لخفض أسعار الفائدة نصف نقطة مئوية في اجتماعه القادم في يوليو/تموز.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.3% إلى 1423.26 دولار للأونصة. وكانت الأسعار لامست أعلى مستوى لها في الجلسة عند 1438.63 دولار للأونصة، وهو مستوى لم تشهده منذ مايو/أيار 2013، ويتجه المعدن صوب سادس جلسة من المكاسب على التوالي.

ولم يطرأ تغير يذكر على سعر الذهب في العقود الأميركية الآجلة، ليستقر عند 1418.7 دولار للأونصة عند التسوية.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، تراجع البلاتين 0.71% إلى 804.25 دولار للأونصة، بينما انخفضت الفضة 0.5% إلى 15.36 دولار للأونصة.

ونزل البلاديوم 0.5% إلى 1527.01 دولار للأونصة، بعدما بلغ أعلى مستوياته منذ 26 مارس/آذار عند 1551 دولارا في وقت سابق من الجلسة.