سلاح الجو السعودي يشارك في الضربة الجوية ضد "داعش"

طباعة
اشتركت القوات الجوية السعودية في الضربات الجوية التي تقودها الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية في سوريا في خطوة قلما تقدم عليها العسكرية السعودية وفقا لما اوردته وكالة الانباء السعودية، وكانت المملكة قد زودت المعارضة السورية التي تقاتل الرئيس السوري بشار الأسد بالمال والسلاح ولكن الرياض تعارض المتشددين الإسلاميين داخل المعارضة السورية. وقالت الوكالة في بيان لها ان مصدرا مسؤولا قال ان القوات الجوية الملكية السعودية شاركت في عمليات عسكرية في سوريا ضد تنظيم داعش (الدولة الاسلامية) ولدعم المعارضة السورية المعتدلة ضمن تحالف دولي للقضاء على الإرهاب الذي يعتبر داء مميتا ولدعم الشعب السوري الشقيق لاستعادة الأمن والوحدة والتطور لهذا البلد المنكوب."  ياتي هذا في الوقت الذي أكدت الأردن والبحرين والإمارات العربية المتحدة بالفعل مشاركتهم في الحملة الجوية وقالت قطر إنها تلعب دورا داعما.