اليورو يتجه صوب أكبر ارتفاع شهري في 17 شهرا قبل صدور بيانات التضخم

طباعة

استقر اليورو لكنه يتجه صوب تسجيل أكبر ارتفاع شهري في 17 شهرا في الوقت الذي يتساءل فيه المتعاملون عن المدى الذي سيذهب إليه البنك المركزي الأوروبي لدعم الاقتصاد المتعثر وتعزيز التضخم.

ومن المتوقع أن يسجل تضخم منطقة اليورو في شهر يونيو/حزيران، المقرر صدور بياناته اليوم، 1.2% وهو ما يأتي دون المستوى المستهدف من البنك المركزي الأوروبي البالغ ما يقل قليلا عن اثنين بالمئة. وتعهد صانعو السياسات بضخ مزيد من التحفيز إذا اقتضت الضرورة لكن المستثمرين يشككون في الأمر.

ومقابل الدولار، ارتفع اليورو 0.1% إلى 1.1384 دولار. وعلى أساس شهري، تتجه العملة الموحدة للارتفاع 1.6%.

وبلغ مؤشر الدولار، الذي يتتبع أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات منافسة، 96.217، ولم يسجل المؤشر تغيرا يذكر في الأسبوع.

وتأمل الأسواق أيضا في أن يتمخض اجتماع بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره الصيني شي جين بينغ في مجموعة العشرين التي تُعقد في مدينة أوساكا باليابان عن إحراز تقدم بشأن التجارة.

ومن المقرر أن يجتمع ترامب مع شي يوم السبت.

وجرى تداول الدولار عند 107.66 ين، دون أن يسجل تغييرا يسجل خلال الجلسة لكنه يتجه صوب الارتفاع 0.3% هذا الأسبوع إذ تتعافى العملة الأميركية من أدنى مستوى في خمسة أشهر عند 106.77 ين الذي بلغته يوم الثلاثاء.