التضخم بمنطقة اليورو يستقر عند 1.2% في يونيو

طباعة

أظهرت تقديرات أولية من مكتب إحصاءات الاتحاد الأوروبي "يوروستات" أن التضخم بمنطقة اليورو استقر عند 1.2% في يونيو/حزيران، لكن مؤشرات أضيق نطاقا تستثني الأسعار شديدة التقلب ارتفعت.

وقال يوروستات إن الأسعار في منطقة اليورو التي تضم 19 دولة ارتفعت 1.2% على أساس سنوي، دون تغيير عن المستوى المسجل في مايو/أيار، الذي كان الأدنى منذ أبريل/نيسان 2018.

وتتماشى القراءة مع توقعات خبراء اقتصاديين وتظل دون المستوى الذي يستهدفه البنك المركزي الأوروبي عند ما يقل قليلا عن 2%.

لكن مقياسا أساسيا يستثني أسعار الأغذية والطاقة ويتابعه البنك المركزي الأوروبي عن كثب لاتخاذ قرارات السياسة النقدية صعد 1.2% من 1% في مايو/أيار، في ارتفاع مفاجئ يشكل تحديا لتوقعات السوق بأن يسجل المقياس قراءة مستقرة.

كما ارتفع مؤشر أضيق نطاقا، يستثني أسعار الأغذية والطاقة والمشروبات الكحولية والتبغ، 1.1% من 0.8% في الشهر السابق، متجاوزا توقعات خبراء الاقتصاد التي تشير لزيادة قدرها 1%.

جاء ارتفاع المؤشرات الأساسية بفعل صعود الأسعار في قطاع الخدمات، الأكبر في منطقة اليورو، حيث زاد التضخم إلى 1.6% من 1%.

وتباطأ التضخم في قطاع الطاقة إلى 1.6% في يونيو/حزيران من 3.8% في الشهر السابق مسجلا انخفاضا للشهر الثاني على الترتيب.