DowJones يسجل أفضل أداء لشهر يونيو منذ 1938 والذهب يرتفع بـ 9% في الربع الثاني من 2019

طباعة

المؤشرات الأميركية

أغلقت بورصة وول ستريت مرتفعة الجمعة 28 يونيو، وسجل المؤشران DowJones الصناعي وS&P500 أفضل أداء لشهر يونيو حزيران منذ عامي 1938 و1955 على الترتيب، بينما كان المستثمرون يترقبون اجتماعاً بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره الصيني شي جين بينغ، على هامش قمة مجموعة العشرين في اليابان.

وأنهى DowJones جلسة التداول مرتفعاً 73.38 نقطة، أو 0.28%، إلى 26599.96 نقطة في حين صعد المؤشر S&P500 الأوسع نطاقاً 16.84 نقطة، أو 0.58%، ليغلق عند 2941.76 نقطة، وأغلق المؤشر Nasdaq المجمع مرتفعاً 38.49 نقطة، أو 0.48%، إلى 8006.24 نقطة.

وتنهي المؤشرات الثلاثة الأسبوع على خسارة مع هبوط DowJones بـ 0.49% وS&P500 بـ 0.33% وNasdaq بـ 0.32%، لكنها سجلت مكاسب على مدار الشهر مع صعود Nasdaq بـ 7.42% وDowJones بـ 7.18% وS&P500 بـ 6.87%.

كما تنهي الربع الثاني من العام على مكاسب مع ارتفاع S&P500 بـ 3.77% وNasdaq بـ 3.58% وDowJones بـ 2.58%.

هذا وسجل المؤشر DowJones أكبر مكاسب من حيث النسبة المئوية لشهر يونيو حزيران منذ عام 1938، في حين سجل S&P500 أكبر زيادة من حيث النسبة المئوية منذ عام 1955.

وسجل S&P500 أكبر زيادة من حيث النسبة المئوية للنصف الأول من العام منذ 1997 .


الأسهم الأوروبية

ارتفعت أسهم أوروبا الجمعة 28 يونيو بدعم من Deutsche Bank أكبر بنوك ألمانيا، لكن الحذر كان ينتاب المستثمرين بوجه عام قبيل اجتماع مهم لمجموعة العشرين حيث كان المستثمرون يتابعون بشكل وثيق مدى إحراز تقدم في المحادثات التجارية بين الولايات المتحدة والصين.

هذا وارتفع المؤشر Stoxx600 الأوروبي بـ 0.7%، لينهي الأسبوع على ارتفاع طفيف، ولكنه حقق مكاسب شهرية بنحو 4.3%، وارتفع أيضاً في النصف الأول من 2019 بنحو 14%.

وبالانتقال إلى المؤشر Dax الألماني، فقد ارتفع في نهاية الجلسة بأكثر من 1%، لينهي الأسبوع على مكاسب بنحو 0.5%، ويحقق ارتفاعاً شهرياً بـ 5.7%.
هذا وسجل المؤشر الألماني مكاسب منذ بداية 2019 بنحو 17.5%.

وبالحديث عن المؤشرات الأوروبية الأخرى وأدائها منذ الأول من 2019، فقد ارتفع مؤشر CAC40 الفرنسي بـ 17%، وFTSE100 البريطاني بـ 10.3%.


النفط

تراجعت أسعار النفط الجمعة 28 يونيو، لكنها سجلت ثاني أسبوع على التوالي من المكاسب قبيل محادثات تجارية بين الرئيسين الأميركي والصيني، وتوقعات بأن منظمة أوبك ومنتجين رئيسيين غير أعضاء بالمنظمة سيمددون اتفاقهم لخفض إمدادات الخام، وهو ما حصل بالفعل كما صرح الرئيس الروسي بعد اجتماعه بولي العهد السعودي.

وأغلقت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت تسليم سبتمبر أيلول، منخفضة 93 سنتاً لتبلغ عند التسوية 64.74 دولار للبرميل. وأغلقت عقود برنت تسليم أغسطس آب بلا تغيير عند 66.55 دولار للبرميل، وتراجعت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 96 سنتاً لتسجل عند التسوية 58.47 دولار للبرميل.

هذا وسجل برنت مكاسب بنحو 4.5% في يونيو، وسجل أيضاً ارتفاعاً بأكثر من 20% في النصف الأول من 2019، في حين بلغت مكاسب الخام الأمريكي حوالي 9% في يونيو و 27% منذ بداية 2019.


المعادن النفيسة

استقرت أسعار الذهب الجمعة 29 يونيو بينما كان المستثمرون ينتظرون ليروا ما إذا كانت جولة حاسمة من محادثات التجارة بين الولايات المتحدة والصين ستتوصل إلى حل للنزاع التجاري بين البلدين، بينما صعد البلاتين أكثر من 3%.

لكن المعدن الأصفر سجل أفضل أداء شهري في 3 سنوات مع صعوده 8% في يونيو حزيران بفعل توقعات بأن الفدرالي الأميركي سيخفض أسعار الفائدة.

وينهي الذهب الربع الثاني من العام على مكاسب بحوالي 9% هى أكبر زيادة من حيث النسبة المئوية منذ الربع الأول من 2016.

وبلغ سعر الذهب للبيع الفوري 1409.50 دولار للأونصة في أواخر التعاملات بلا تغير يذكر عن مستواه في بداية الجلسة. وفي وقت سابق هذا الأسبوع اخترقت أسعار الذهب المستوى النفسي المهم البالغ 1400 دولار للأونصة لتصل إلى 1438.63 دولار للمرة الأولى في 6 سنوات، وارتفعت العقود الأمريكية للذهب 0.1% لتبلغ عند التسوية 1413.70 دولار للأونصة.

هذا وارتفع المعدن الأصفر بحوالي 10% منذ بداية العام الحالي 2019.

ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.25% إلى 15.29 دولار للأونصة موسعةً مكاسبها لشهر يونيو حزيران إلى 5%، وهى أكبر زيادة شهرية منذ بداية العام.

وتراجع البلاديوم 0.6% إلى 1541 دولاراً للأونصة.

وقفز البلاتين أكثر من 3% إلى 839.76 دولار للأونصة وهو أعلى مستوى له منذ السادس عشر من مايو أيار، قبل أن يتراجع عن بعض مكاسبه ليسجل في أواخر التعاملات 830.50 دولار للأونصة.

العملات

ارتفع اليورو الجمعة 29 يونيو في الوقت الذي يتساءل فيه المتعاملون عن المدى الذي سيذهب إليه المركزي الأوروبي لدعم الاقتصاد المتعثر وتعزيز التضخم.

ومقابل الدولار، ارتفع اليورو 0.2% إلى 1.1372 دولار. وعلى أساس شهري، ليسجل ارتفاعاُ شهرياً بـ 1.8%، وتراجعاً بـ 0.85% منذ مستهل العام الحالي.

هذا وبلغ مؤشر الدولار، الذي يتتبع أداء العملة الأمريكية مقابل سلة من ست عملات منافسة، 96.13، ليسجل تراجعاً بـ 1.6%.

وبالانتقال إلى الين الياباني أمام الدولار، فقد ارتفعت عملة الملاذ الآمن بحوالي 0.1% إلى 107.89، لتنهي يونيو على تراجع بـ 0.32%، ولتسجل أيضاً تراجعاً بـ 1.55% في 2019.