الذهب يرتفع بعد انخفاض حاد بالجلسة السابقة بفضل مخاوف النمو العالمية

طباعة

ارتفعت أسعار الذهب إثر هبوط حاد في الجلسة السابقة، فيما يخشى مستثمرون من حدوث تباطؤ اقتصادي وسط بيانات ضعيفة لقطاع الصناعات التحويلية عالميا وتوترات تجارية بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي.

وزادت أسعار الذهب في المعاملات الفورية 0.5% إلى 1391.07 دولار للأونصة بعد أن نزل 1.8% في الجلسة السابقة في أكبر خسارة يومية من حيث النسبة المئوية منذ نوفمبر تشرين الثاني 2016.

وارتفع الذهب في العقود الآجلة الأمريكية 0.4% إلى 1394.4 دولار للأونصة.

وكثفت الولايات المتحدة الضغط على أوروبا بشأن الخلاف على دعم الطائرات ،وهددت بفرض رسوم على سلع إضافية من الاتحاد الأوروبي بقيمة أربعة مليارات دولار فضلا عن سلع بقيمة 21 مليار أعلنت فرض رسوم عليها في أبريل نيسان.

في غضون ذلك، انكمشت أنشطة المصانع في معظم أنحاء أوروبا وآسيا في يونيو حزيران، بينما سجل نمو قطاع الصناعات التحويلية في الولايات المتحدة ضعفا، مما يُبقي ضغوطا على صانعي السياسات لتفادي حدوث ركود.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، صعدت الفضة 0.3 بالمئة إلى 15.17 دولار للأونصة، بينما ارتفع البلاديوم 0.1 بالمئة إلى 1548 دولارا.

وربح البلاتين 0.8 بالمئة إلى 836.68 دولار بعد أن لامس أعلى مستوى في سبعة أسابيع تقريبا الاثنين.