أسهم أوروبا تغلق مرتفعة وتهديدات الرسوم لم تنل من المكاسب

طباعة

أغلقت الأسهم الأوروبية على ارتفاع، حيث قادت أسهم شركات المرافق العامة والمنتجات الاستهلاكية المكاسب، مع تجاهل المستثمرين تهديد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بفرض رسوم على منتجات إضافية من الاتحاد الأوروبي قيمتها 4 مليارات دولار.

وزاد المؤشر ستوكس 600 الأوروبي 0.4%، وسط أحجام تداول منخفضة، بعدما صعد 0.8% أمس الاثنين في أعقاب اتفاق الولايات المتحدة والصين على العودة إلى مائدة المفاوضات، بعد توقف المحادثات التجارية بينهما في مايو/أيار.

وشهدت مؤشرات أسواق الأسهم الرئيسية في أوروبا بداية ضعيفة اليوم الثلاثاء، مع تشكك المستثمرين في إبرام اتفاق تجاري بين واشنطن وبكين، بعدما قال ترامب إن أي اتفاق تجاري مع الصين يحتاج لأن يميل بعض الشيء لصالح الولايات المتحدة.

وسجل المؤشر داكس الألماني الشديد التأثر بالتجارة أداء أقل من السوق الأوروبية، لكن يبدو أن المستثمرين استوعبوا بالفعل الأنباء بشكل كبير، فصعد مؤشر قطاع الأغذية والمشروبات الأوروبي 1.2%، ليأتي بين أكبر القطاعات الرابحة.

ولكن سهم إيرباص الأوروبية لصناعة الطائرات تراجع 0.3%، إذ يشكل التهديد بفرض رسوم على منتجات إضافية أحدث تطورات النزاع المستمر منذ فترة طويلة حول دعم الطائرات.

وسجل المؤشر ستوكس 600 أسوأ أداء له فيما يزيد عن عامين في مايو/أيار، بعد التصعيد المفاجئ للتوترات التجارية بين الصين والولايات المتحدة.

لكن الأسهم تعافت من معظم خسائرها منذ ذلك الحين بفعل آمال في أن البنوك المركزية الرئيسية ستتجه إلى مزيد من التيسير لمواجهة تأثير النزاع.