تباطؤ أنشطة الشركات بمنطقة اليورو في يونيو

طباعة

أظهر مسح أن أنشطة الشركات في منطقة اليورو نمت قليلا الشهر الماضي لكن ظلت ضعيفة حيث عوض تحسن متواضع لكنه واسع النطاق لقطاع الخدمات أثر استمرار الهبوط الحاد لإنتاج المصانع.

وعزز ترشيح الاتحاد الأوروبي رئيسة صندوق النقد الدولي كريستين لاجارد لتخلف ماريو دراجي في رئاسة البنك المركزي الأوروبي التوقعات باستمرار سياسة التيسير النقدي.

ولن يسهم صدور القراءة النهائية لمؤشر آي.اتش.اس ماركت المجمع لمديري المشتريات بمنطقة اليورو اليوم الأربعاء، والذي يعد معيارا جيدا لسلامة الاقتصاد الكلي، في تغيير تلك التوقعات. وصعد المؤشر إلى 52.2 من 51.8.

وقراءة اليوم تزيد قليلا على القراءة الأولية البالغة 52.1 لكن تظل قريبة من مستوى الخمسين الفاصل بين النمو والانكماش.

وقالت آي.اتش.اس ماركت إن المسح ينبئ بنمو الناتج المحلي الإجمالي أكثر قليلا من 0.2 بالمئة في الربع الثاني من العام، أى دون توقعات رويترز في استطلاع أجرته العام الماضي لنمو يبلغ 0.3 بالمئة.