بيانات الوظائف الأميركية تتباطأ في يونيو واحتمالات خفض الفائدة في ارتفاع وداو جونز عند أعلى مستوياته التاريخية على الإطلاق

طباعة


أظهر تقرير الوظائف الأميركي الصادر عن معهد الأبحاث ADP  أن القطاع الخاص غير الزراعي قد أضاف ما قدره 102 ألف وظيفة خلال شهر يونيو، بالرغم من النمو الذي سجلته الوظائف على أساس شهري الا أنها جاءت دون التوقعات.

يُنظر أيضًا إلى تقرير الوظائف باعتباره من أبرز التقارير والتي تعتبر من أبرز المؤثرات على قرارات مجلس الاحتياطي الفيدرالي والمنتظر اجتماعه في نهاية الشهر والأسواق بانتظار تقرير الوظائف للقطاع الخاص غير الزراعي الصادر عن معهد الاحصاءات  NFP للوظائف والذي سيصدر يوم الجمعة المقبل.

ومن المتوقع أن يظل معدل البطالة ثابتًا عند 3.6%  بينما من المتوقع أن يرتفع متوسط الأجور بالساعة بنسبة 3.2% على أساس سنوي.

هذا وأنهت الأسهم الأميركية جلسة الأربعاء على ارتفاعات جماعية لتصل المؤشرات لمستويات قياسية، مع تنامي التوقعات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي سيتبنى موقفا أكثر تيسيرا بعد صدور مجموعة بيانات تقدم مزيدا من الدلائل على تباطؤ الاقتصاد.

وارتفع المؤشر داو جونز الصناعي 179.32 نقطة أو 0.67% إلى 26966 نقطة.

فيما زاد المؤشر ستاندرد آند بورز 500 بمقدار 22.79 نقطة أو 0.77% إلى 2995.8 نقطة.

كما وصعد المؤشر ناسداك المجمع 61.14 نقطة أو 0.75% إلى 8170.23 نقطة.