الاسترليني يهبط لأدنى مستوى في 6 أشهر، مع تزايد التوقعات بخفض للفائدة من بنك انكلترا

طباعة

هبط الجنيه الاسترليني إلى أدنى مستوى في 6 أشهر، مع هبوطه بأكثر من 1% على مدار الأسبوع أمام الدولار الأميركي بعد بيانات اقتصادية ضعيفة وتزايد التوقعات بأن بنك انكلترا سيخفض أسعار الفائدة.

ودفعت بيانات أفضل من المتوقع بشأن الوظائف في الولايات المتحدة الدولار للصعود، وهو ما زاد من خسائر العملة البريطانية.

ويتجه الاسترليني أيضا لتسجيل خامس أسبوع على التوالي من الخسائر أمام اليورو. ويقول محللون إن التوقعات للعملة البريطانية تتدهور.

وهبط الاسترليني 0.6% أمام العملة الخضراء إلى 1.2490 دولار وهو أدنى مستوى له منذ الثالث من يناير/كانون الثاني عندما سجل 1.2409 دولار.

وتعافت العملة البريطانية إلى 1.2520 دولار.

وأمام اليورو ارتفع الاسترليني 0.12% إلى 89.58 بنس. لكنه يتجه لإنهاء الأسبوع على خسارة قدرها 0.2%.