الخارجية الأميركية: على إيران الإفراج فورا عن السفينة المحتجزة وطاقمها

طباعة

قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية إن على إيران الإفراج فورا عن سفينة تحتجزها في الخليج وأفراد طاقمها.

وقال المتحدث في رسالة أرسلت بالبريد الالكتروني لرويترز "الولايات المتحدة تندد بقوة بما تقوم به السفن التابعة للحرس الثوري الإسلامي من مضايقة مستمرة للسفن وعرقلته للمرور الآمن في مضيق هرمز وحوله".

جاء ذلك بعد إعلان إيران أنها تحتجز ناقلة نفط تهرب الوقود في الخليج.

وتابع المتحدث قائلا "على إيران الكف عن هذا النشاط غير المشروع والإفراج عن الناقلة المحتجزة وطاقمها فورا".

بريطانيا: الناقلة التي احتجزتها إيران ليست بريطانية

وفي سياق متصل، قال متحدث باسم الحكومة البريطانية اليوم الخميس إن الناقلة التي احتجزتها إيران للاشتباه في تهريبها الوقود في الخليج لا ترفع علم بريطانيا.

وأضاف المتحدث "لا علم لدينا في الوقت الحالي بأي مصالح بريطانية في هذه الناقلة".

وقالت إيران إنها احتجزت ناقلة أجنبية تهرب الوقود في الخليج لكن طهران لم تعلن بعد اسم السفينة.

وقالت مصادر بقطاع الملاحة البحرية إنها تعتقد أن الناقلة هي (رياح).

وتظهر بيانات ريفينيتيف أن آخر إشارة التقطت من الناقلة يوم لأحد عندما كانت تبحر في مضيق هرمز قبالة جزيرة قشم الإيرانية في طريقها من جزيرة لارك إلى عمان.