هل موازنة 2019 كافية لإنقاذ الاقتصاد اللبناني؟

طباعة

أقر مجلس النواب اللبناني موازنة العام 2019، دون تقديم تفاصيل بشأن المستوى الذي تستهدفه الحكومة للعجز، في وقت يسعى فيه لبنان لوضع الدين العام تحت السيطرة.

وفي اتصال مع CNBC عربية، قال نائب رئيس مجلس الوزراء، غسان حاصباني إنه من الصعب الجزم بتحقيق أرقام الموازنة على أرض الواقع في العام 2019، والإجراءات التقشفية لن يكون لها أثر قبل عام 2020.

كما أكد على ضرورة الإبقاء على استقرار الليرة اللبنانية لجذب الاستثمارات والودائع، وتحفيز النمو الاقتصادي في المرحلة المقبلة.