رئيس جمعية مصارف لبنان: الودائع في البنوك اللبنانية انخفضت إلى 176 مليار دولار من 179 مليار دولار خلال 5 أشهر

طباعة

قال رئيس جمعية مصارف لبنان إنه من المتوقع أن تتعافى الودائع في البنوك اللبنانية من هبوط سجلته في الأشهر الخمسة الأولى من 2019 مع عودة تفاؤل العملاء بعد إقرار ميزانية الحكومة.

وقال سليم صفير إن الودائع تراجعت إلى 176 مليار دولار بنهاية مايو أيار من 179 مليار دولار في نهاية ديسمبر كانون الأول، مضيفاً لرويترز في مقابلة إنه يتوقع تعافياً شديد الإيجابية وإن السوق في لبنان شديدة المرونة.

وقال أيضاً إن البنوك ستتخذ خطوات لدعم الاقتصاد في الأشهر الأربعة إلى السبعة المقبلة، بما في ذلك العمل على خفض أسعار الفائدة وتقديم المزيد من القروض لبعض القطاعات.
وأضاف صفير إنه تم إبلاغه بأن هذا المسعى اجتذب ما بين 800 مليون ومليار دولار تقريباً، مضيفاً أن لذلك دلالة إيجابية بالتأكيد، فهناك مليار دولار إضافي في الاحتياطيات، وبالرغم من ارتفاع تكلفته، فهو موجود.

وأضاف أن متوسط أسعار الفائدة المدفوعة على الودائع في لبنان زاد إلى حوالي 6.8% هذا العام من نطاق يتراوح بين 3.4% إلى 3.5% العام الماضي، قائلاً إنه بينما كانت تلك الأسعار مرتفعة، فإنها تتماشى مع تلك المعروضة في السوق بالمنطقة.

وقال إن القروض انكمشت أيضاً في فترة الخمسة أشهر حتى نهاية مايو أيار بحوالي 5%.