مالمستروم: الاتحاد الأوروبي سيستهدف سلعا أميركية بقيمة 35 مليار يورو إذا تضررت سياراته

طباعة

قالت مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون التجارة إن الاتحاد سيفرض رسوما إضافية على سلع أميركية قيمتها 35 مليار يورو (حوالي 39.1 مليار دولار) إذا فرضت واشنطن رسوما عقابية على وارداتها من السيارات الأوروبية.

وقالت سيسيليا مالمستروم أمام لجنة تابعة للبرلمان الأوروبي "لن نقبل بأي تجارة غير حرة أو حصص أو فرض قيود طوعية على صادرات، وإذا كانت هناك رسوم، فستكون لدينا قائمة لإعادة التوازن.

"إنها مُعدة بالفعل بشكل أساسي، بقيمة 35 مليار يورو. آمل ألا نضطر لاستخدامها".

كان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن في مايو أيار أن بعض السيارات وأجزاء السيارات المستوردة تشكل تهديدا للأمن القومي. لكنه أرجأ لستة أشهر البت فيما إذا كان سيفرض رسوما لإتاحة الوقت لإجراء محادثات تجارة مع الاتحاد الأوروبي واليابان. وتنتهي تلك المهلة منتصف نوفمبر تشرين الثاني.

وقالت مالمستروم "نرحب بقرار الولايات المتحدة عدم فرض رسوم على السيارات وأجزاء السيارات، لكن لا ريب أن فكرة أن السيارات الأوروبية قد تشكل تهديدا للأمن القومي للولايات المتحدة هي فكرة سخيفة".

وأضافت أن محادثات التجارة مع الولايات المتحدة أسفرت عن نتائج متباينة.

وأُحرز تقدم في تيسير اجراءات الشركات لتُظهر أن منتجاتها تستوفي معايير الاتحاد الأوروبي أو السوق الأمريكية، لكن لم يتحقق تقدم في صفقة مقترحة لإلغاء الرسوم على المنتجات الصناعية.

وقالت مالمستروم "لم نبدأ تلك المفاوضات بعد. الولايات المتحدة غير مستعدة للبدء فيها ما لم تكن الزراعة مدرجة، وهذا خط أحمر لنا. لذا في الوقت الحالي، لا شيء يحدث هنا".