أسعار الذهب تتراجع بفعل ارتفاع الدولار وجني الأرباح

طباعة

تراجعت أسعار الذهب في الوقت الذي يحوم فيه الدولار قرب أعلى مستوى في عدة أسابيع، بينما باع بعض المستثمرين المعدن الأصفر لجني الأرباح قبيل اجتماعات لبنوك مركزية كبرى هذا الشهر.

ويجتمع البنك المركزي الأوروبي في وقت لاحق اليوم، ويليه اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي يومي الثلاثاء والأربعاء القادمين.

هذا وهبط الذهب في المعاملات الفورية 0.3 بالمئة إلى 1422.03 دولار للأونصة، وتراجع الذهب في العقود الأمريكية الآجلة 0.1 بالمئة إلى 1422.60 دولار.

ومما يضغط على أسعار الذهب ليدفعها للانخفاض، حوم مؤشر الدولار قرب أعلى مستوى في شهرين الذي بلغه في الجلسة السابقة. ومن شأن ارتفاع الدولار زيادة تكلفة حيازة الذهب على المستثمرين من حائزي العملات الأخرى.

ويتحول تركيز المستثمرين إلى اجتماع البنك المركزي الأوروبي الذي يُعقد في وقت لاحق اليوم وتوقعات واسعة النطاق بخفض مجلس الاحتياطي الاتحادي لأسعار الفائدة في الأسبوع القادم، مما من المتوقع أن يحدد إيقاع العملات وعوائد السندات في الأشهر القادمة.

وانخفاض أسعار الفائدة الأمريكية يشكل ضغطا على الدولار وعوائد السندات مما يزيد الإقبال على المعدن الأصفر الذي لا يدر عائدا.

كما ارتفعت أسعار الذهب أكثر من 12 بالمئة أو 150 دولارا منذ لامس أدنى مستوى في 2019 عند 1265.85 دولار في أوائل مايو أيار مدفوعا بتوقعات تيسير بنوك مركزية كبرى للسياسة النقدية، ومؤشرات على أن الاقتصاد الأمريكي يخسر قوة الدفع، وتصاعد التوترات في الشرق الأوسط.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.6 بالمئة إلى 16.48 دولار للأونصة، بعد أن بلغت أعلى مستوى فيما يزيد عن عام عند 16.64 دولار في الجلسة السابقة.

وارتفع البلاتين 0.3 بالمئة إلى 878.04 دولار للأونصة وهو أعلى مستوياتها منذ السابع من مايو أيار، بينما ربح البلاديوم 0.2 بالمئة إلى 1543.50 دولار بعد أن لامس أعلى مستوى في أسبوع في وقت سابق من الجلسة.