أسهم اليابان تصعد مع ارتفاع وول ستريت لمستويات قياسية

طباعة

أغلقت الأسهم اليابانية على ارتفاع بعد أن ارتفعت وول ستريت إلى مستويات قياسية، لكان المكاسب كانت محدودة مع عزوف المستثمرين قبيل قرارات بشأن السياسة النقدية تصدر عن البنك المركزي الأوروبي في وقت لاحق اليوم ومن مجلس الاحتياطي الاتحادي الأسبوع القادم.

وأغلق المؤشر نيكي القياسي مرتفعا 0.22 بالمئة إلى 21756.55 نقطة بعد أن لامس مستوى 21823.07 نقطة وهو أعلى مستوياته منذ السابع من مايو أيار.

ومن المتوقع أن يقدم البنك المركزي الأوروبي على مزيد من التيسير للسياسة النقدية الخميس، ومن المتوقع على نطاق واسع أن يخفض مجلس الاحتياطي الاتحادي أسعار الفائدة بواقع 25 نقطة أساس في اجتماعه يومي 30 و31 يوليو تموز.

وارتفع سهم أدفانتست لصناعة معدات الرقائق 20.2 بالمئة بعد أن أظهرت أرباح الشركة المعلنة في اليوم السابق أن تراجع مبيعاتها في الفترة من أبريل نيسان إلى يونيو حزيران لم يكن بالحدة التي كان يُخشى منها في السابق بفضل طلب مطرد يرتبط بشبكات الجيل الخامس للهاتف المحمول والذكاء الصناعي.

وتلقت بقية أسهم التكنولوجيا الدعم بعد أن سجلت نظيراتها الأمريكية مكاسب أثناء الليل مما دفع المؤشرين ناسداك وستاندرد آند بورز 500 للارتفاع إلى مستويات قياسية.

وارتفع سهم سومكو المصنعة لمنتجات أشباه الموصلات 2.44 بالمئة وزاد سهم روم لصناعة المكونات الإلكترونية 1.03 بالمئة فيما تقدم سهم طوكيو إلكترون 3.63 بالمئة.

وصعد سهم مجموعة سوفت بنك، ذو الثقل في السوق، 1.8 بالمئة بعد أن قالت تقارير إعلامية إن من المتوقع أن تعلن الشركة العملاقة عن استثمار بقيمة 40 مليار دولار في صندوقها رؤية الذي يركز على التكنولوجيا.

وربح المؤشر توبكس الأوسع نطاقا 0.13 بالمئة ليغلق عند 1577.85 نقطة.

ومن بين المؤشرات الفرعية ببورصة طوكيو البالغ عددها 33، أغلق 19 مؤشرا على ارتفاع.