مستوردو غاز البترول المسال في اليابان يتوقعون شح الإمدادات الأميركية بسبب توتر الشرق الأوسط

طباعة

قال رئيس اتحاد غاز البترول المسال الياباني إن مستوردي غاز البترول المسال في البلاد يتوقعون مخاطر بارتفاع أسعار غاز البترول المسال الأميركي وحدوث شح في الإمدادات الأمريكية إذا وقع أي تعطل للإمدادات في الشرق الأوسط.

وقامت اليابان بتنويع مصادر غاز البترول المسال على مدى الأعوام الثلاثين الفائتة، بالأساس عبر زيادة الواردات من الولايات المتحدة لتقليل الاعتماد على الشرق الأوسط إلى 24% في السنة المنتهية في مارس/آذار 2019 من 77% في السنة المنتهية في مارس/آذار 1990.

وقال سيا أراكي رئيس الاتحاد في مؤتمر صحفي "نجحنا في تنويع مصادر الإمدادات لخفض الاعتماد على الشرق الأوسط، على النقيض من مستوردي النفط الذين ما زالوا يعتمدون على الشرق الأوسط بشكل كبير".

وأضاف "لكننا نهدف إلى تنويع المصادر أكثر في مناطق مثل أستراليا وكندا إذ أن هناك خطرا في الاعتماد الكبير على الولايات المتحدة حيث تأتي 70% من الإمدادات"، مشيرا إلى احتمال أن يندفع مشترو غاز البترول المسال الآخرون لشراء غاز بديل من الولايات المتحدة إذا تعطلت الإمدادات من الشرق الأوسط.